تنظيم معرض الأبحاث العلمية والتكنولوجية الثاني لطلاب المدارس في كفرمندا

أقيم في بناية مجلس كفر مندا المحلي مساء أمس الثلاثاء معرض الأبحاث العلمية والتكنولوجية الثاني, حيث أشرف عليه الأستاذ محمود زعبي مدير مدرسة الرازي ومركزي العلوم في القرية, وبالتعاون مع مفتش المعارف في القرية د.هاني كريدين ومفتش العلوم د.حمد طربيه.

حيث تضمن البرنامج عرض الابحاث المميزة التي اعدها الطلاب من جميع مدارس القرية, وقد قادم الطلاب شرحاً وافياً عن ابحاثهم, مما دلّ على أبداع الطلاب , وفي الختام تم تنظيم إحتفال بمناسبة نهاية المشروع لهذه السنة, حيث تم توزيع شهادات تقدير وهدايا على الطلاب المشاركين بالمشروع.
تولى عرافة الحفل الطالبة اسمهان حوش والطالب فرات خطيب, حيث رحبا بحميع الحضور وابدعا في تقديم المتحدثين, وقد تلى الطالب محمد عالم آيات عطرة من القرآن الكريم.

مدير مدرسة الرازي الابتدائية والمشرف على المشروع الاستاذ محمود زعبي رحب بجميع الحضور, وذكر ان هذا المشروع اصبح تقليداً في كفر مندا ويقام للمرة الثانية على التوالي.

كما شكر المجلس المحلي, مفتش المعارف في القرية الدكتور هاني كريدين, مفتش العلوم الدكتور حمد طربيه, مديرين المدارس, مركزي ومعلمي العلوم والمرشدين, على دعمهم لهذا المشروع, وقدم الشكر لاهالي الطلاب على دعمهم ومساندتهم لأبنائهم.

وقد تحدث عن اهمية العلم وخاصة البحث العلمي الذي ينمي التفكير والابداع لدى الطلاب, كما طالب جميع المؤسسات برعاية الباحثين واقامة معهد بحث علمي في كفر مندا, ليكون اول معهد في الوسط العربي.

رئيس المجلس المحلي السيد طه فوزي زيدان رحب بجميع الحضور, وشكر جميع من ساهم في انجاح هذا المشروع, ووجه تحية للمفتشين, لمديرين ومعلمي المدارس, مركزي ومعلمي موضوع العلوم, الطلاب المبدعين والاهالي.

وأعرب رئيس المجلس عن فخره واعتزازه مما لمسه من انجازات لطلاب المدارس في القرية, كما حث الجميع على مواصلة العمل من اجل رفعة الطلاب والاستثمار في الطلاب الموهوبين من اجل النهوض في العلم, وتمنى ان يخرج من الطلاب علماء ومخترعين في المستقبل.

وأكد ان المجلس المحلي سيقدم الدعم المعنوي والمادي وأفضل الخدمات للمجالات العلمية, لإيصال الطلاب لأعلى الدرجات.

المفتش العام في القرية د. هاني كريدين أعرب عن افتخاره بالانجازات والنجاحات التي يحققها طلاب كفر مندا, ووجه شكر للمديرين والمعلمين, مركزي ومعلمي موضوع العلوم, كما شكر الاستاذ محمود زعبي لمتابعته طاقم مركزي العلوم منذ اكثر من 5 سنوات.

وذكر ان البحث العلمي هو الاساس إذ ان المجتمعات تقاس بالباحثين والمخترعين, وأمل بأن يكون مستقبلاً علماء وباحثين من الطلاب.

وقد حث الدكتور هاني كريدين المعلمين على تحفيز الطلاب للإبداع وإبراز مواهبهم , وتحويل الحصص من حصص تلقائية واعتيادية الى حصص بحث وحوار ونقاش مما يجعل الطالب يفكر ويستنتج.

مفتش العلوم الدكتور حمد طربيه شكر الطلاب والعلمين والمديرين على جهودهم في هذا المشروع, كما وجه تحية لمركز المشروع الاستاذ محمود زعبي, والمفتش د. هاني كريدين ومرشدة العلوم في القرية السيدة ليلى شرقاوي.

وذكر د. حمد طربيه ان ما قدمه الطلاب يثلج الصدر, وقد حيا اهالي الطلاب لدعم ابنائهم في هذا المشروع الكبير.

وقد تم خلال الحفل تكريم ابنة كفر مندا الدكتورة هبة طه ياسين, بمناسبة نيلها لقب الدكتوراة في موضوع البيلوجيا, حيث حازت على اللقب وهي الاصغر سناً في دفعتها بالبلاد.

كما القت الدكتورة هبة طه ياسين كلمة اثنت من خلالها على انجازات الطلاب في المعرض, وقدمت الشكر للمجلس المحلي وطاقم ومعلمي العلوم.
وتحدثت عن اهمية العلم وخاصة المواضيع العلمية, وذكرت ان طلب العلم هو الوسيلة الرئيسية لتحقيق هويتنا كبشر, واستندت لبعض الآيات من القرأن الكريم لتبيان اهمية العلم والعلوم.

وقد قدمت شرحاً عن موضوع الدكتوراة التي نالتها مؤخراً من جامعة حيفا في موضوع بيولوجيا جسم الانسان, اختصاص "جهاز المناعة", كما شكرت عائلتها لمساندتها, وجميع المهنئين والمباركين, وقالت ان هذا يدل على ثقافة ووعي اهالي كفر مندا والوسط العربي.

وفي الختام قدمت جوقة مدرسة الرازي الابتدائية بقيادة الاستاذ سمير ياسين عدة اناشيد.












































































































































































































أضف تعليق:

التعليقات