أزرار قمصان النساء على اليمين والرجال على اليسار.. ما السبب؟

هل تساءلتم يوماً لماذا أزرار قميص الرجال على جهة اليمين في حين أزرار قميص النساء على جهة اليسار؟

الإجابة عند موقع "businessinsider" وإليكم بعض النظريات التي تشرح ذلك:

تحمل النساء أطفالهنّ بأيدهن اليسرى في حين تبقى اليمنى حرّة وبالتالي فإن الأزرار لجهة اليسار تُسهّل عليهن عمليّة فكّها باليد اليمنى لإرضاع أطفالهن.

كما اعتادت النساء على امتطاء الخيول بوضع جانبي أي لجهة اليسار، لذلك تمّ وضع أزرار قمصانهن على جهّة اليسار ليُخفّفوا دخول الهواء إلى داخل قمصانهم في هذه الوضعية.

واعتادت النساء الثريات على ارتداء الملابس بمساعدة الخدم اللواتي كنّ يستخدمنّ بغالبيتهن اليد اليمنى، في حين كان الرجال يميلون لارتداء ملابسهم بأنفسهم.

أما فيما يخص الرجال، فمن المعلوم أن الأسلحة كانت جزءً هاما لا يكتمل بدونه هندام الرجل لدى أغلب الحضارات، إذ كان الرجل حينذاك يشعر بنقص رجولته إذا ما اضطر للخروج من منزله دون أن يقلد جيده بسيفه، والذي كان له على الأغلب اسم يكنى به. كالفيصل والبتار، في الثقافة العربية، وهنا كانت المشكلة، فأزرار قمصان الرجال كانت في ذات الجهة لدى قمصان النساء، وكان السيف يعلق برِدف قميصه العلوي، وكذلك الأمر مع حزام الخصر، مما اضطر الخياطين آنذاك الى تعديل تصميم القمصان الرجالية، لتكون أزرارها على الجهة والشكل المعروفين حتى وقتنا الحاضر، ولعل من يقرأ هذا النص يلبس واحدا من هذه القمصان.

أضف تعليق:

التعليقات