كفرمندا: الفرصة الفعالة في مدرسة البطوف ابداع من نوع اخر

مدارسنا هي افضل مكان ليبدع المعلم في اثبات قدراته التعليمية وتغذية الطلاب بما تعلمه وطوره الشخص خلال سنوات تعليمه ,حتى لو لم تكن الظروف ملائمة للابداع ولكن المعلم الذكي يبدع اكثر واكثر رغم كل الصعوبات .

الاستاذ محمد طه معلم تربية بدنية مخضرم قرر ورغم نقص في الساحات في مدرسة البطوف ان يشرك جميع طلاب المدرسة في برنامج رياضي فعال ايمانا منه ان العقل السليم في الجسم السليم والرياضة غذاء الروح وخاصة لجيل الطفولة .

فقد باشر في فعالية( الفرصة الفعالة) خلال الاستراحه الكبيرة لجميع طلاب المدرسة باستغلالها من اجل ان يبدع كل طفل فيما يحبة من رياضة وان يخرج الطاقة الموجوده داخله في ايطار العاب رياضية مختلفة ومنظمة . وذالك بالتعاون مع مربي الصفوف والمعلمين وضمن مشروع الغرفة الفعالة بقيادة طبعا المعلم القدير محمد طه .

وقال طبعا بعد انهاء الطلاب لوجبة اغداء يخرج الطلاب الى الساحة او الملعب طبعا بترتيب معين حسب الصفوف بسبب نقص في الساحات ,انا وطاقم من المعلمين نحضر للطلاب عدة محطات رياضية حيث يدخل كل طالب للمحطة التي يحبها ,رايت ان على الطالب ان يستغل هذا الوقت بعمل يحبة افضل من الجلوس في الصف او المشاغبة فالرياضة تنعشه وتعطيه طاقة ليستمر في يومه التعليمي .








أضف تعليق:

التعليقات

  • احببتوا هذه الصور كثير

  • واو