كفرمندا: مدرسة مدين الثانوية تشارك في قيادة وتنظيم احتفال يوم المسن العربي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ليس منا من لم يرحم صغيرنا، ولم يوقر كبيرنا، ويأمر بالمعروف، وينه عن المنكر ".

ضمن فعاليات مدرسة مدين الثانوية التي تساهم في غرس قيم التطوع والتسامح والاخوة في نفوس الطلاب وتنمية قدراتهم القيادية, تطوع 11 طالبا من طلاب مدرسة مدين في قيادة وتنظيم احتفال يوم المسن العربي 2016 الذي اقامته مؤسسة المراكز الجماهيرية العربية ( مستوى ) بقيادة الدكتور الاعلامي ياسر مواسي رئيس مجلس ادارة شبكة المراكز الجماهيرية العرببية. وقد اقيم الحفل في فندق ريمونيم مينرال على شواطئ بحيرة طبريا.

شارك 850 مسن ومسنة من مدن وقرى الوسط العربي في الجليل ، المثلث ، النقب وشرقي القدس ، يتقدمهم النائب ايمن عودة رئيس القائمة العربية المشتركة ، ومشاركة المحامي محمد وتد رئيس مجلس جت ولفيف من المدعوين من رؤساء الجمعيات ومدراء بيوت المسنين في فعاليات الاحتفال السنوي الذي تنظمه مؤسسة المراكز الجماهيرية العربية " مستوى " بمناسبة احتفالات يوم المسن العالمي.

وتخلل مهرجان احتفالات يوم المسن العربي لهذا العام العديد من الفقرات الهادفة التي ، استهلت بأيات من الذكر الحكيم تلاها على مسامع الحضور الطالب ادهم طه من ثانوية " مدين " ، الى جانب القاء عددا من الكلمات الترحيبية والعديد من الوصلات الغنائية الهادفة التي قدمتها الفنانة الملتزمة سهير خلايلة اضافة الى الوصلات الفلكلورية الشعبية ، وقد تفاعل المسنون خاصة مع فرقة الاصايل للفلكلور الفلسطيني التي اشعلت الحفل اضافة الى تشجيع طلاب مدين ومشاركة المسنين الدبكة الشعبية ، هذا وطالب المتحدثون في سياق كلماتهم رؤساء السلطات العربية في البلاد واعضاء الكنيست العرب على بذل المزيد من الجهود وزيادة الاهتمام ورعاية هذه الشريحة الهامة من مجتمعنا بما في ذلك الالتفاف حول مثل هذه المبادرات الرائدة التي تقوم بها مؤسسة المراكز الجماهيرية العربية " مستوى " بهدف تنشيط الخدمات المقدمة لمسني الوسط العربي .

وقد قدم الطالب ادهم طه فقرة غنائية ادخلت الفرح الى قلوب المسنين اضافة الى طلابنا الذي ساهموا في مساعدة واسعاد المسنين .

اختتم الحفل بفقرة تكريم الشخصيات والمؤسسات التي ساهمت في تقديم الدعم المعنوي والمادي، بهدف رفعة وتطوير مثل هذه النشاطات الاجتماعية في المجتمع العربي. وفي هذا السياق تم تكريم مدرسة مدين الثانوية على آدائها في هذا اليوم.

أضف تعليق:

التعليقات