طيار مخمور كاد يتسبب بكارثة جوية

أوقف طيار يعمل لحساب شركة "سانوينغ" للطيران، السبت 31 ديسمبر/ كانون الثاني، بعد أن عثر عليه ثملا داخل طائرة بوينغ 737 كان يوشك على الإقلاع بها من مطار كالغاري في غرب كندا.

وتم العثور على الطيار، البالغ من العمر 37 عاما، ثملا قبل حلول الساعة السابعة صباحا في قمرة قيادة الطائرة، التي كان مفترضا أن يقلع بها إلى كانكون في المكسيك، وكان على متنها 99 راكبا فضلا عن 5 من أفراد طاقمها.

وقبل انطلاق الرحلة لاحظ أفراد الطاقم أن الطيار "يتصرف بغرابة" قبل أن "يغمى عليه في قمرة القيادة"، وسارع الطاقم إلى إبلاغ السلطات، ولاحقا اقتيد الطيار خارج الطائرة ووضعته شرطة كالغاري قيد الاحتجاز، بحسب ما جاء في بيان للشرطة.

وأوضحت السلطات حسب "سكاي نيوز" أن الطيار كان مخمورا ولديه في جسده نسبة كحول تتجاوز 3 أضعاف المستوى المسموح به، بعد ساعتين على توقيفه، وبحسب الشرطة، فقد اتهم الطيار بأنه كان يتولى مسؤولية الطائرة وهو بحال من الثمالة تزيد عن الحد القانوني، فيما يواجه الطيار اتهامات أخرى محتملة.

وقال متحدث باسم "سانوينغ" لوسائل الإعلام المحلية إن الشركة ممتنة للطاقم لعمله على حل "هذا الحادث المؤسف"، في حين أقلعت الطائرة لاحقا بقيادة طيار آخر.

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت