2017-02-28 10:00:00

5 أنواع من الفاكهة للوقاية من الأنفلونزا في فصل الشتاء

في فصل الشتاء الذي نعيشه الآن، ومع ما نتعرض له من برودة الجو، يصاب الكثيرون منا بالأنفلونزا، ونزلات البرد المتنوعة، حيث تؤثر برودة الجو على عمل الجهاز المناعي فيصبح الجسم أكثر عرضة للإصابة بالأنفلونزا، ويبحث الكثيرين عن أدوية لعلاج الانفلونزا، دون أن يفكر البعض في كيفية الوقاية من الإصابة بالأنفلونزا بالأساس، حيث أن هناك العديد من الاطعمة والأغذية المفيدة التي يمكن أن يساعد تناولها باستمرار طوال فصل الشتاء على تحسين قدرة الجهاز المناعي والوقاية من نزلات البرد والأنفلونزا .

لذلك نقدم أهم 5 أنواع من الفاكهة للوقاية من الأنفلونزا في الشتاء، وبالتأكيد إن لم تكون تتناول الكثير من الفاكهة سيشجعك هذا المقال على تناولها باستمرار .

فاكهة مفيدة لعلاج الأنفلونزا :

1 – الموز : الموز من أنواع الفاكهة الخفيفة التي يحبها الكثيرين، ويحرصون على تناولها باستمرار، كما أن الموز من الفاكهة التي تظهر في فصل الشتاء، ويلعب الموز دورآ هامآ في الوقاية من نزلات البرد والانفلونزا، حيث أن مكونات الموز من الفيتامينات، والمعادن، والعناصر الغذائية الأساسية، تجعله وسيلة وقاية جيدة من نزلات البرد، فيحتوي الموز على فيتامين بـ 6، كما أنه يحتوي على المغنسيوم، بالإضافة إلى البوتاسيوم، وكل هذه العناصر تعمل على تقوية الجهاز المناعي، لذلك يجب الحرص على تناول الموز يوميآ، مع تجنب تناوله صباحآ على الريق، حتى لا يسبب أضرار صحية .

2 – التفاح: التفاح أيضآ من الفاكهة الشتوية المنتشرة في هذا التوقيت، والتفاح هو الفاكهة الأشهر بين أنواع الفاكهة الغنية بمضادات الأكسدة، حيث يحتوي التفاح على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من الفيروسات كالأنفلونزا والأمراض المختلفة، كما أن التفاح يحتوي على فيتامين ج، المعروف بأنه الفيتامين الأهم في علاج الأنفلونزا، وينصح بتناول التفاح مرة أو مرتين يوميآ، للستفادة منه قدر الإمكان، كما يمكن إدخاله في إعداد الحلوى المختلفة أيضآ .

3 – البابايا: يحتوي البابايا على نسبة عالية من فيتامين C، كما يحتوي البابايا على البيتا كاروتين، وفيتامين هـ، والبيتا كاروتين يعمل كمضاد للبكتيريا، والفيروسات، كما أنه يقوي من عمل جهاز المناعة، وبالتالي فهو يقي من نزلات البرد، كما أن البابايا يقي الشخص من مضاعفات نزلات البرد ، فهو يقلل من الإلتهاب، كما انه يحارب الربو، ويقلل من إحتمال الإصابة بحساسية الصدر، وأزمات الربو، والمضاعفات الضارة التي يمكن أن يسببها الربو أيضآ .

4 – التوت البري: التوت البري فاكهة غنية بمضادات الأكسدة وعنصر الحديد، حيث أن تناول حصة واحدة من التوت البري يمكن أن تمد الجسم بمضادات أكسدة تصل إلى خمسة أضعاف أكثر من مضادات الأكسدة الموجودة في أنواع الفاكهة والخضروات الاخرى، ويحتوي التوت البري على بروبيوتيك الطبيعي، وهذه المادة تحمي المعدة من من البكتيريا والفيروسات المنقولة من خلال الغذاء، كما ان هذه المادة كذلك تعمل على علاج نزلات البرد، والوقاية من الأنفلونزا قبل الإصابة بها بالأساس، لذلك ينصح بتناول حصة يوميآ من التوت البري .

5 – الجريب فروت: الجريب فروت من الفاكهة الغنية بفيتامين C، وهذا الفيتامين هو أساس الوقاية من نزلات البرد والأنفلونزا، كما أن المركبات الطبيعية الموجودة في الجريب فروت تكافح البكتيريا، وتقوي الجهاز المناعي .

6 – البرتقال واليوسفي: البرتقال واليوسفي من أشهر فواكه الشتاء على الإطلاق، كما أن البرتقال واليوسفي غنيان بفيتامين C، بالإضافة إلى إحتواءهما على الالياف الطبيعية، مما يجعل هذه الفاكهة هي أفضل وقاية من نزلات البرد، كما أن تناول هذه الفاكهة يساعد على إمتصاص الجسم الجيد للفيتامينات والعناصر الغذائية المفيدة، لذلك يجب تناول البرتقال أو اليوسفي يوميآ، كما يمكن تناول البرتقال في صورة عصير طبيعي طازج، ومن الافضل تناوله دون عصره للاستفادة من الالياف الطبيعية الموجودة به .

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت