تعويض 3 آلاف دولار لشاب إحتجزته الشرطة بالخطأ لدقائق

استوقفت "الشرطة الأسترالية" شابا يدعى "سام لي"، يبلغ من العمر 24 عاما في محطة قطارات "ليفربول" بمدينة سيدني في يناير/ كانون الثاني من العام الماضي، وطالبته بإبراز أوراق تثبت هويته الشخصية، وفق صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

ولتوثيق الحادث، تعمد "لي" تصوير المحادثة التي دارت بينه وبين رجال الشرطة والتي ظهر فيها الضباط يمنعونه من مغادرة مركز الشرطة رغم أنه ليس رهن الاعتقال، إضافة إلى تعديهم عليه بالسباب، وتهكمهم عليه بسؤاله إذا كان يعاني مشاكل في السمع.

ونتيجة لهذا التعامل الفظ، رفع الشاب دعوى قضائية ضد رجال الشرطة الذين احتجوزه مستندا إلى مقطع الفيديو الذي صوره سرا، حيث يوضح مجريات سير عملية إلقاء القبض عليه واحتجازه.

وتبين للمحكمة أن "لي" محق في ادعائه، وأن رجال الشرطة لم يطلقوا سراحه إلا بعد 4 دقائق و15 ثانية، وهو ما يخالف القانون المعمول به في مثل هذه الحالات، لذلك رأت المحكمة أحقيته في تعويض مبلغ (3201 دولار) نظير ما لحق به من ضرر.

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت