بيل غيتس يخوض صراعا على عرش الثراء العالمي.. فمن ينافسه؟

يبدو أن مكانة مؤسس شركة "مايكروسوفت" بيل غيتس كأغنى رجل في العالم، التي احتلها لسنوات طويلة، أصبحت في خطر مؤخرا، ومن رجل آخر ينتمي لعالم التكنولوجيا.

ويأتي الخطر من مؤسس شركة "أمازون" ومديرها التنفيذي جيف بيزوس، الذي تمكن مؤخرا من الارتقاء في لائحة أثرياء العالم ليحتل المرتبة الثانية وراء غيتس، بل إن تقارير متخصصة ترشحه للتفوق عليه قريبا، خصوصا مع الأداء المميز لشركته.

ووفقا لمؤشر بلومبرغ لأثرياء العالم، فقد بلغت قيمة ثروة بيزوس 75.6 مليار دولار، متفوقا على كل من رجل الأعمال الأمريكي وارين بافيت "74.9 مليار دولار" ورجل الأعمال الإسباني أمانسيو أورتيغا "74.2 مليار دولار" ومؤس موقع "فيسبوك" مارك زوكيربرغ "61.4 مليار دولار" على الترتيب..

وبحسب أرقام نفس المؤشر فإن الفارق بين غيتس وبيزوس يبلغ نحو 10.4 مليارات دولار. ورغم ضخامة المبلغ فإن تقارير اقتصادية متخصصة تؤكد إمكانية اعتلاء بيزوس قريبا لائحة أثرياء العالم.

وأشار تقرير لموقع "ماركت ووتش" إلى أن بيزوس، الذي يمتلك أكبر حصة أسهم في "أمازون"، يمكن أن يستفيد بشكل قوي من الأداء المالي الرائع لشركته، وتحديدا إذا ما ارتفعت أسهم "أمازون" بنسبة 15 في المئة عما سجلته الأربعاء.

الجدير بالذكر أن أسهم "أمازون" شهدت ارتفاعا كبيرا بنسبة 17 في المئة تقريبا منذ بداية العام، وبنسبة 46 في المئة بالمقارنة مع سجلته قبل 12 شهرا، وهو ما يدفع البعض أن يتوقع تفوق بيزوس على غيتس عاجلا أم آجلا.

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت