وزير الداخلية درعي يبدأ إجراءات سحب جنسية عزمي بشارة

باشر وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، الإجراءات القانونية الرامية لسحب الجنسية عن عضو الكنيست الإسرائيلي السابق، عزمي بشارة، الذي غادر إسرائيل عام 2007 خلال خضوعه للتحقيق بتهم بينها "التعاون مع العدو خلال الحرب".

درعي نشر الأحد طلبا رسميا وجهه قبل أيام للمدعي العام الإسرائيلي، أفيخاي مندلبليت، بسحب الجنسية من بشارة الذي يدير منذ سنوات العديد من المشاريع الفكرية ومراكز الأبحاث في قطر.

وتشتبه السلطات الإسرائيلية في "أن بشارة قدّم خلال الحرب بين إسرائيل وحزب الله معلومات للحزب اللبناني ليغادر بعدها البلاد وهو تحت التحقيق"، مقدما استقالته من الكنيست عبر السفارة الإسرائيلية في القاهرة، وفقا لصحيفة "جيروزالم بوست" الإسرائيلية.

وكتب وزير الداخلية الإسرائيلي في رسالته إن بشارة "مشتبه به بارتكاب جرائم خطيرة ضد الأمن القومي ومساعدة دولة معادية والتعاون مع منظمات إرهابية خلال توليه منصبه في الكنيست" مضيفا: "على ضوء هذه الشبهات يبدو أنه من المبرر استخدام صلاحياتي لسحب جنسيته."

ولفت الوزير درعي في الرسالة إلى أن قانون الجنسية الإسرائيلي خضع لتعديلات مطلع العام تتيح سحب الجنسية عن المواطنين حتى إذا تعذّر الوصول إليهم في مكان سكنهم خارج إسرائيل.

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت