لص يفاوض مصرفا لإعادة ما سرقه منه

لص تمكن من سرقة مبلغ من المال أيا كانت طريقته، سيلوذ بالفرار ويتوارى عن الأنظار، وإن تم القبض عليه فإن السجن هو الجزاء العادل والمؤكد لهذه الجريمة، ولكن ما حصل مع أحد اللصوص مختلف تمام الإختلاف عن الوصف السابق.

فقد اتفق لص مصارف مع مصرف "شباركاسه" في دوسلدورف على إعادة المسروقات لتسوية نزاع، وذلك وفقاً لما أكدته محكمة الاستئناف في المدينة الواقعة غربي ألمانيا الاثنين 31 يوليو/تموز. وفقا لموقع "24.ae".

وقال محامي اللص إن موكله المدان بحكم بالسجن اعترف بصحة الدعاوى التي تطالبه برد ما مجموعه أكثر من 20 ألف يورو، مضيفاً أن الرجل بإمكانه دفع جزء من المطالبات بقيمة 5500 يورو. من جانبه، أبدى مصرف "شباركاسه" استعداده، على سبيل الاستثناء، للاتفاق مع الرجل وذلك نظراً لظروفه الاقتصادية.

يُذكر أن الرجل كان قد تم القبض عليه في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بعد دقائق قليلة من سطوه على المصرف، وفي أعقاب ذلك اعترف الرجل المدمن للقمار بالحقيقة وكشف عن عملية سطو أخرى كان قد نفذها أوائل 2016، ولم يتم العثور على المسروقات فيها والبالغ قيمتها 16 ألفاَ و500 يورو.

ونفى الرجل خلال المحاكمة أن يكون قد احتفظ بأربعة الاف يورو من المسروقات التي تحصل عليها في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت