زعيم كاتالونيا: لن نركع لتهديدات مدريد

دعا الزعيم الانفصالي لكاتالونيا، كارلس بوتشيمون، برلمان الإقليم إلى مناقشة كيفية الرد على ما أسماه "محاولة الحكومة الإسبانية محو" استقلال كاتالونيا والتصويت على ذلك، داعيا للرد بقوة على حكومة مدريد.

ووصف رئيس كاتالونيا، في خطاب متلفز، مساء السبت، خطط رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي باستبداله وحكومته بأنها "محاولة لإذلال" كاتالونيا و"هجوم على الديمقراطية".

وقال رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي إن الحكومة المركزية في مدريد ستعلق مهام حكومة كاتالونيا ردا على الاستفتاء الذي أجراه الإقليم من أجل الانفصال.

وأعلن راخوي، بعد اجتماع استثنائي للحكومة الإسبانية عن انتخابات محلية في منطقة كاتالونيا خلال ستة أشهر، مما يعني فرض حكم مباشر من مدريد على الإقليم وسحب البساط من تحت زعيمه كارلس بودغمون الذي قاد مساعي الانفصال.

وهذه هي المرة الأولى في تاريخ الديمقراطية الإسبانية القائمة منذ أربعة عقود، التي تفعل فيها الحكومة الإسبانية المركزية حقها الدستوري للسيطرة على إقليم متمتع بحكم ذاتي وحكمه بشكل مباشر.

واعتبر راخوي أن بودغمون، الذي يرأس حكومة إقليم كاتالونيا الغني الواقع في شمال شرق البلاد، خرق القانون عدة مرات بالسعي للاستقلال وبالتالي فهناك ما يبرر فرض سيطرة الحكومة المركزية.

واستغل الملك فيليبي مراسم منح جوائز في منطقة أستورياس بشمال غرب البلاد للإشارة إلى دعمه للحكومة المركزية والتأكيد على وحدة إسبانيا وقال "كاتالونيا جزء أساسي (من الدولة) وستظل كذلك".

وأضاف "تحتاج إسبانيا لمواجهة محاولة انفصال غير مقبولة على أراضيها الوطنية وسوف تحلها عبر مؤسساتها الديمقراطية الشرعية".

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت