كفرمندا: انتخاب الدكتور رائد زيدان رئيساً لجمعية التقوى التي ترعى المساجد والوقف الأسلامي

بأجواء من المحبة والتعاون تم عقد اجتماع للهيأة العامة لجمعية التقوى لرعاية المساجد والوقف الأسلامي في كفرمندا، وذلك من أجل انتخاب ادارة جديدة وفقاً لقانون الجمعيات، وقد حضر الاجتماع جميع الاعضاء، وتم انتخاب الدكتور رائد فتحي زيدان رئيساً للجمعية والاستاذ مأمون حسن قدح سكرتيرا لها والسيد سمير حسين العالم أمينا للصندوق، وقد استهل الاجتماع السكرتير السابق خالد العطية زيدان بسرد عمل الجمعية ونقاط البحث وفسح المجال لاختيار وانتخاب وتزكية ادارة جديدة.

 

وتحدث الرئيس السابق للجمعية الحاج عمر الفضل زيدان حول عملة طيلة الاعوام السابقة وأفصح عن رغبته بفسح المجال لقيادات شابة - كما جاء في بيانه من الاسبوع الماضي، كما وشكر أمين الصندوق السابق الاستاذ محمد محمود حوش تعاون اعضاء الجمعية معه وابدى استعداده للاستمرار بمسيرة العطاء.

وفي نهاية الاجتماع تحدث الدكتور رائد الفتحي شاكرا الاعضاء على ثقتهم به معتبرا هذه أمانة ثقيلة جدا تتطلب تكاتف الجهود، مؤكداً انها مهمة تكليف لا تشريف، وأكد نيته في العمل جاهداً لتقديم وتطوير عمل الجمعية وتنظيمها وضبط موارها ومصروفاتها كما يتطلبه القانون وبمرافقة محامي ومراقب حسابات.

ونتوجه لأهل البلد جميعا الالتفاف حول جمعية التقوى ودعمها لاستمرار العمل لوجه الله تعالى ورعاية مساجده وأوقافه كما يليق.

وتعلن الجمعية استعدادها ورغبتها في الاستماع للاقتراحات والارشادات والاراء حول اي موضوع يخص عملها لما يرضى الله.










تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا 2005 - 2016
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by BldnaHitech
بلدنا هايتك - بناء وتصميم مواقع انترنت