فيضانات الصين تسبب دمارا وتقطع عدة طرق وسكك حديدية

ذكرت وسائل إعلام رسمية في الصين أن الفيضانات التي سببتها أمطار غزيرة وعواصف رعدية دمرت عدد من الجسور وأدت إلى إغلاق طرق وسكك حديدية، كما أجبرت الآلاف من السكان على ترك منازلهم.

وحذر المركز الوطني للأرصاد الجوية من هطول مزيد من الأمطار مع احتمالية حدوث فيضانات وانهيارات أرضية، كما دعا السلطات إلى وقف الأنشطة التي تقام في الهواء الطلق والحذر من انهيار مبان.

وتجتاح أمطار غزيرة وفيضانات مناطق كثيرة بالصين في هذا الوقت من كل عام وكثيرا ما تؤدي إلى سقوط مئات القتلى، وأوضح مركز الأرصاد الجوية أن الأمطار قد يتجاوز منسوبها 80 مليمترا في الساعة في بعض المناطق، السبت.

وارتفع منسوب المياه بشكل كبير في نهر يانغتسي، الذي يمتد من إقليم يوننان في جنوب غرب الصين إلى إقليمي جيانغسو وشنغهاي على الساحل الشرقي، مما أدى إلى حدوث فيضانات في كثير من فروعه واقتراب منسوب المياه في سد الخوانق الثلاثة من مستويات قياسية.

وذكرت وزارة إدارة الطوارئ أن الفيضانات في الإقليم تسببت في أضرار وصلت قيمتها إلى 2.4 مليار يوان (358.74 مليون دولار) بحلول الخميس.

وأشارت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا)، الجمعة، إلى أنه أصبح من المتعذر الوصول لأكثر من 10 طرق رئيسية في إقليم سيتشوان بسبب الفيضانات، كما انهار جسر على نهر مين في سيتشوان وهو أحد فروعي إنغتسي.

وأضافت شينخوا، إنه تم إجلاء أكثر من 80 ألف نسمة من سكان مدينة تشونغتشينغ القريبة بحلول الجمعة.

أضف تعليق:

التعليقات