تجدد المظاهرات في إيران عقب تدهور الاقتصاد

تصاعدت وتيرة الاحتجاجات في المدن الإيرانية، حيث ينذر الغضب الشعبي الناجم عن تدهور الاقتصاد وانهيار الريال، بثورة شاملة على نظام الخميني، ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي عشرات المقاطع المصورة لمظاهرات غاضبة في معظم مدن ومناطق البلاد، لاسيما في العاصمة طهران.

وتأتي هذه المظاهرات، مع استعداد الولايات المتحدة لإعادة فرض العقوبات على إيران الأسبوع المقبل، والتي تم رفعها بموجب الاتفاق النووي الذي تخلى عنه الرئيس دونالد ترامب، وأثار ذلك المخاوف من تعرض إيران لمعاناة اقتصادية طويلة ومزيد من الاضطرابات المدنية في البلاد، التي تعاني من جراء سياسة البلاد القائمة على هدر الموارد الوطنية، وهبط الريال الإيراني إلى مستويات جديدة، الاثنين الماضي، متجاوزا 120 ألف ريال للدولار، مع تأهب الإيرانيين لإعادة الولايات المتحدة فرض أول دفعة من العقوبات الاقتصادية.

أضف تعليق:

التعليقات