الصين قلقة بسبب تصريحات أمريكا بشأن كوريا الشمالية

أبدت وزارة الخارجية الصينية اليوم قلقاً شديداً بسبب تصريحات أمريكية تتعلق بكوريا الشمالية بعدما ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب زيارة وزير خارجيته لبيونغ يانغ وألقى باللوم في ذلك جزئياً على الصين .

وقالت الوزارة في بيان إنها تقدمت بشكاوى رسمية لمسؤولين أمريكيين وستُواصل لعب دور ٍ بناء في العمل تجاه نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قرر تأجيل زيارة وزير خارجيته مايك بومبيو إلى كوريا الشمالية "في الوقت الراهن"، قائلا إن عملية نزع السلاح النووي لا تحقق تقدما.
وغرد ترامب على "تويتر" قائلا: "لقد طلبت من وزير الخارجية مايك بومبيو ألا يذهب إلى كوريا الشمالية في الوقت الراهن، لأنني أشعر أننا لا نحرز تقدما كافيا فيما يتعلق بنزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية".

واتهم الرئيس الأميركي الصين بأنها "لم تعد تبذل جهدا كافيا في الملف النووي لكوريا الشمالية"، بسبب توتر العلاقات التجارية بين البلدين.

وأضا أن الوزير بومبيو يتطلع إلى الذهاب إلى كوريا الشمالية في المستقبل القريب، "على الأرجح بعد تسوية خلافاتنا التجارية مع الصين. وفي هذه الأثناء، أود أن أبعث بأحر تحياتي واحترامي للرئيس كيم (جونغ أون زعيم كوريا الشمالية). أتطلع لرؤيته قريبا".

وكان من المقرر أن يزور بومبيو بيونغ يانغ للمرة الرابعة الأسبوع المقبل، لمحاولة إقناع النظام الكوري الشمالي بالتخلي عن أسلحته النووية، برفقة المبعوث الأميركي الخاص ستيفن بياغون.

تعليقات - عبر عن ارائك وبكل حرية
الاسم :
البلد :
التعليق :
جميع الحقوق محفوظة لدى موقع بلدنا - 2005 - 2018
(الآراء المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبيها فقط )


Powered by SeenSoft
بناء وتصميم مواقع انترنت