برشلونة يوجه ضربة موجعة لليفربول في دروي أبطال أوروبا

حقق فريق برشلونة الأسباني فوزاً بثلاثية من دون رد على ضيفه ليفربول الإنجليزي في المباراة التي استضافها ملعب كامب نو، في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وسجل أهداف الفريق الكاتالوني كل من ليونيل ميسي، ولويس سواريز. ومن المقرر أن يلتقي الفريقان يوم الثلاثاء المقبل، في إياب نصف نهائي دوري الأبطال على ملعب أنفيلد.

النجم الأرجنتيني واصل ابداعاته وقدم ليلة ملحمية جديدة من ليالي الأبطال، وذلك بإحرازه لهدفين من أصل ثلاثة أهداف في المباراة.

مجهود ميسي في الشوط الثاني أحبط سيطرة ليفربول النسبية في بداية الشوط الثاني ومجهودها للتعادل، وربما قادهم لوضع قدم في المباراة النهائية.

الهدف الثاني لميسي والثالث لبرشلونة جاء من ركلة حرة بيسراه لم يستطع ثاني أغلى حارس مرمى في العالم التعامل معها.

خسر ليفربول نهائي دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي بسبب أخطاء حارسه الألماني لوريس كاريوس الكارثية، الأمر الذي دفع إدارة ليفربول للتعاقد مع البرازيلي أليسون بيكر وجعله ثاني أغلى حارس مرمى في تاريخ كرة القدم.

ولكن على ما يبدو فأن بيكر يغيب عن التحديات الكبرى لفريقه، ولم يقدم أي شيء يشفع له أمام البلوجرانا، على عكس نظيره مارك أندري تيرشتيجن حارس برشلونة، الذي له نصيب من الإشادة بعد فوز برشلونة واقترابه من التأهل للنهائي.

وكان برشلونة قد أقصى مانشستر يونايتد، من دور ربع النهائي بالتغلب عليه (4-0) في مجموع المباراتين، فيما تأهل ليفربول على حساب بورتو بعد الفوز عليه (6-1) في مجموع المباراتين.

أضف تعليق:

التعليقات