طبيعة وسعادة وحب وغضب.. كيف نرى الألوان؟ دراسة تجيب..

لا ينبغي أن يكون أمراً مفاجئاً أن تعلم أن الألوان تُدرك بطرق مختلفة، كل منها يستحضر مجموعة فريدة من العواطف. ولكن، كما يظهر من نتائج بحث علمي جديد، تختلف هذه الارتباطات حسب المكان الذي ينتمي إليه الرائي، وفقا لما نشرته الـ"ديلي ميل" البريطانية.

الأخضر والطبيعة
فقد أجريت دراسة استقصائية جديدة لمعرفة كيفية إدراك الألوان المختلفة في جميع أنحاء العالم، ما أدى إلى ردود من قرابة 2200 شخص من أكثر من 50 دولة. وفي حين أن الإجابات كانت متباينة، كان هناك إجماع على لون واحد على وجه الخصوص وهو الأخضر، الذي بدا أن معظم الناس حول العالم يتفقون على ارتباطه بالأشجار والنباتات الطبيعية.

نشرت مسوقة المحتوى كاساندرا كينغ نتائج استطلاع رأي شارك فيه 2200 من رواد الأعمال، حيث طلب منهم وصف 8 ألوان مختلفة باستخدام كلمة واحدة فقط.

الأصفر يرمز للشمس
وجاء وصف غالبية المشاركين للونين الأخضر والأصفر متسقا في المشاعر، حيث أجاب 12.76% منهم بأن اللون الأصفر يرتبط غالبا بالشمس و8.81% بأنه يمثل السعادة، أما اللون الأخضر فقال 16.89% إنه يرمز للطبيعة ورأى 6.31% أنه يمثل العشب، وأجاب 5.135% من المشاركين أنه يعني الحياة بالنسبة لهم.

الأحمر متعدد الرمزية
ولكن لم يكن هناك إجماع أو اتساق بشأن ألوان مثل الأحمر، إذ أجاب 10.58% بأنه يرتبط لديهم ذهنيا بالشغف، فيما أوضح 10.49% أنه يمثل الحب بالنسبة لهم، فيما تعددت الإجابات المختلفة بأن يرمز أيضا للقوة والغضب والدم والخطر.

وأشارت كينغ إلى "أن الأحمر لون مكثف يمكن أن يكون له معانٍ مختلفة اختلافا جذريا لأشخاص مختلفين"، حيث إن المشاركين من إندونيسيا ربطوا بين اللون الأحمر والشجاعة والدم، فيما قال المشاركون من كينيا إنه غالباً ما يرتبط بالخطر.

وقالت كينغ: "بشكل عام، إن اللون الأحمر لون مشحون بالعاطفة، ويستدعي الاهتمام،" وهذا هو السبب في أنه يستخدم عادة في الشعارات والعلامات.

الأزرق والسوشيال ميديا
وأضافت كينغ أما الأزرق فهو لون مشترك آخر في الشعارات، لأنه من المحتمل النظر إليه باعتباره "مألوفا ومريحا". ويربط معظم الناس بين اللون الأزرق والماء أو المحيط، ويعكس شعورا بالهدوء. بيد أن مجموعة صغيرة من بين المشاركين ذكروا أن اللون الأزرق يعني الحزن.

ومما يشار إليه أنه "يشيع استخدام اللون الأزرق للعلامات التجارية في مجموعة متنوعة من الصناعات، وهو لون الشعار الأكثر شعبية عندما يتعلق الأمر بوسائل التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك ولينكيدإن. وربما تختار هذه الشبكات الشعارات ذات اللون الأزرق كمحاولة لغرس مزيد من الثقة في مستخدميها".

الأرجواني ملوكي
وجاءت الإجابات على ألوان أخرى مثل اللون الأرجواني أكثر تعقيدا، حيث كانت العلاقة الأكثر شيوعا في هذه الحالة هي كلمة ملكي/ملكية. وتلاحظ كينغ: "أن اللون الأرجواني حصل على هذه الارتباطات الغنية لأنه كان من الناحية التاريخية اللون الأكثر تكلفة لإنتاجه، وأن الأثرياء فقط هم الذين كان يمكنهم تحمل تكلفته".

كما أن هناك ارتباط آخر باللون الأرجواني وهو الهادئ/الهدوء، بحسب ما جاء في 3.81% من الردود.

وربما يرجع هذا لفوائد الاسترخاء من اللافندر. ومن المثير للاهتمام أن هذه الإجابة جاءت أساسا من أستراليا وسلوفينيا والإمارات العربية المتحدة والبرازيل.

أضف تعليق:

التعليقات