مواطن منداوي يتسائل: ماذا حققت كتلة النهضة من برنامجها الأنتخابي؟ والنهضة ترد

وصل موقع بلدنا كوم رسالة من مواطن منداوي يتوجه من خلالها بإستجواب لكتلة النهضة في مجلس كفرمندا المحلي:

اليكم نص الرسالة كما وصلتنا: 

"لقد قمت بدعم كتلة النهضة خلال انتخابات المجلس المحلي الماضية، وذلك وفقا للبرنامج السياسي والمشاريع التي طرحتها الكتلة في برنامجها الانتخابي ومن اهمها حل مشكلة ازمة السير والاختناقات المرورية في البلد بالاضافة للمشاريع الهندسية وحل ازمة السكن وارض البناء.

وها قد مرت اكثر من سنة واحدة على الانتخابات وحتى هذه اللحظة لم نرَ أي تقدم او تطور بالمواضيع التي ذكرتها بل ازداد الامر سوءًا وتعقيدا وزادت حدة الازمات بالاضافة لقضية مصادرة الارض من المواطنين وارض الوقف، بالاضافة انها ساهمت في عرقلة بعض خرائط البناء التي كادت ان يوافق عليها مثل خارطة الموزة والتوسعة الجديدة المحاذية لمنطقة النُمر.
واني اتساءل مثلي مثل أي مواطن اين هي المشاريع والانجازات التي وعدت بها كتلة النهضة؟؟؟؟؟
لماذا لم نلمس من كتلة النهضة أية مبادرة او توجه لتقريب وجهات النظر بين اعضاء المعارضة والإئتلاف واين هو دور الكتلة في حل الخلافات السياسية كون كتلة النهضة تعرف نفسها ككتلة حيادية؟؟؟؟
استطيع القول مع الاسف الشديد ان دور وعمل كتلة النهضة في المجلس المحلي مخيب للآمال بكل المقاييس والاعتبارات.
آمل ان يجتمع قادة كتلة النهضة قريبا من اجل تقييم اداءهم في المجلس اامحلي وان يبدؤوا بتنفيذ وعوداتهم لناخبي كتلة النهضة واهل البلد قبل فوات الاوان وقبل ان يفقد المواطن المنداوي ومؤيدي الكتلة الثقة بهم.

الرجاء نشر رسالتي هذه عبر موقعكم وبارك الله فيكم لعل هذه الرسالة تغير من الامر شيئًا.
مع الاحترام، 
مواطن منداوي من مؤيدي كتلة النهضة

رد عضو كتلة النهضة السيد مصطفى عرابي على الرسالة:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، 
أولا بالنسبة لمصادرة أرض زراعية تعود ملكيتها لأهالي القرية ، ليس لها تأثير على أي خارطة أخرى. المصادرة تمت فعليا خلال ثلاث سنوات من 2016 حتى 2019 . وقد أدى الاكتشاف المبكر للمصادرة على يد كتلة النهضة لتسهيل عملية الغاء المصادرة وزيادة احتمالاتها.

نحن شريكون في الخطوات والنضال من أجل إلغاء المصادرة. (إذا أردت التفاصيل ، سوف أرسلها لك ) .
لقد وعدنا الناخبين بأننا سوف نأتلف مع الرئيس المنتخب بغض النظر عمن يكون ، ولكن بشروط أعلناها سابقا ، وذلك لكي نعمل من داخل المنظومة على برنامج النهضة اللذي ذكرته.

هنالك صعوبات كثيرة واجهتنا خلال هذه السنة. ومعظمها بسبب الوضع السياسي اللذي يعرقل تقدمنا وعملنا. الآن نحن نعمل من خارج الإئتلاف وبالإمكانيات المتاحة لنا . لدينا مشاريع نقترحها ، مشاريع نتابعها ومشاريع نساعد في تنفيذها واقتراحات لتطوير قسم الهندسة . القرار ليس بأيدينا الآن . ولن نكون جزء من إئتلاف بدون تنفيذ برنامجنا. بالنسبة لحل أزمة السكن ، نحن نتابع موضوع التوسعة في أرض الجبل على حساب أراضي الدولة وقرببا سوف يتم الاعلان عن مناقصة لقسائم جديدة ( او قرعة ) .

بالنسبة لأرض المعاصر ، تقوم كتلة النهضة بجهود جبارة لتسريع المشاريع المتعلقة بهذا الموضوع.
في جلسة المجلس المقررة لليوم الساعة السابعة وفي أول بند ، المقترح عن طريق كتلة النهضة ، موضوع تحويل ميزانيات تطوير بنية تحتية لهذه المنطقة.
أنا جاهز للإجابة عن أي تساؤل ، وأتمنى أن تتيح لنا الظروف في المستقبل من تنفيذ برنامجنا كاملا وسريعا. ونشكرك على توجهك.

أضف تعليق:

التعليقات

  • من ناحية متابعة كلنا نتابع ولا يوجد اكثر من المتابعين في هذا البلد. وفي الواقع انا تؤيد كاتب الرسالة الى حد كبير . كتلة النهضة ومع احترامي لهم جميعا هي خيبة امل كبيرة ليس فقط لمصوتيها وانما لكل من تامل يوما بان ياتي ذالك اليوم اللذي تتشكل كتلة مستقلة في هذا البلد وان يكون لها تلك المواقف اللتي تهز الساحة السياسية وان تاتي او على الاقل ان تساعد في تغيير الواقع السياسي في هذا البلد بعد انتخابات 2013 دخلت النهضة في فترة سبات وغابت عن الساحة حتى 2018 وافاقت عند اقتراب الانتخابات وهذه بحد ذاتها خيبة امل كبرى