رحيل الإعلامية اللبنانية البارزة نجوى القاسم

أعلنت قناة "العربيّة" التّلفزيونيّة السعوديّة، عن وفاة الإعلاميّة اللّبنانيّة البارزة، نجوى القاسم، صباح اليوم الخميس، في منزلها في دبي، عن عمر ناهز 52 عامًا، دون الخوض بتفاصيل الوفاة أو مراسم الدّفن، فيما نقلت بعض المصادر الإعلاميّة أنّ القاسم توفيّت بسبب نوبة قلبية تعرّضت لها صباحًا.

ونعت القناة في موقعها على الإنترنت المذيعة الراحلة قائلة إنها بدأت "مع العربية منذ انطلاقتها عام 2003 كمذيعة ومراسلة ميدانية شاركت في تغطية عدد من الأخبار والحروب لا سيما في العراق وأفغانستان".

وتعد القاسم أحد الوجوه الإعلامية المعروفة على الساحة العربية منذ أكثر من عقدين، وعملت 11 عامًا لحساب تلفزيون "المستقبل" اللبناني قبل أن تنتقل إلى قناة العربية في عام 2004. وفي عام 2011 تم اختيارها بين أقوى مئة سيدة في العالم العربي من قبل مجلة "أريبيان بزنس"، و حصلت في عام 2012 على جائزة مؤسسة مي شدياق للإبداع التلفزيوني.

ونعى العديد من الإعلاميين الإعلامية الراحلة على وسائل التواصل الاجتماعية، فكتبت الإعلامية اللّبنانية ليليان داوود على حسابها في "تويتر" تغريدةً قال فيها إنّ "رحلت الزميلة نجوى قاسم في غربتها في دبي.. آخر ما كتبته دعوات لبلدها بالخير والسلام تطلب من الله أن يرعاه".

أضف تعليق:

التعليقات