• 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8

الاهالي الكرام، طلابنا الاعزاء،
الهيئة التدريسية بإدارتها ومعلميها وكادر موظفيها،إن العلم هو سلاحنا وهو هدفنا المنشود وطريقنا الذي لم ولن نحيد عنه أبداً، فطلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمة، به ترقى الامم وبدونه تفنى وتندثر.

نهيب بكم جميعاً لحمل الامانة وأدائها، أمانة التعلّم وأمانة التعليم والاخلاص بهما وإتقانهما. فعلى المعلمين الاخلاص في أداء مهنتهم ورسالتهم السامية - ونظنهم كذلك، وعلى طلابنا التفاني والاخلاص في طلب العلم وتعلمه، كما وتقع المسؤولية ايضاً على الاهالي في متابعة وتشجيع أبنائهم ودعمهم في سبيل تحقيق ذلك. فتشير الابحاث الى وجود تأثير كبير وحاسم لاهتمام الاهالي بأولادهم على تقدم الاولاد وعلى عملية التعلم بشكل عام، فعلينا نحن الاهالي تحمل المسؤولية "فكلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته".

فدعونا نتكاتف ونتعاضد ويقوي بعضنا بعضاً في سبيل الرقي بمدرستنا الثانوية العريقة "مدين" الى الدرجات العلى في التحصيل العلمي والتربوي والاجتماعي والاخلاقي. ما له بالغ الاثر الايجابي في إنشاء جيل متعلم متحضر قادر على النهوض في قريتنا الحبيبة "كفرمندا" ونقلها ورفعها الى أعلى المراتب بإذن الله, فالمدرسة الثانوية هي مصنع الاجيال، إذا صلحت صلح جيل وما دون ذلك لا نريد.

مدير المدرسة، معلميها وكامل طاقمها وكوادرها، وجدنا بكم "خلية نحل" بالعمل والعطاء المتواصل الدؤوب، لا تكلّون ولا تملّون، واضعين نصب أعينكم مصلحة طلابكم. نقول لكم استمروا في العمل والعطاء فما أجركم الا على رب العالمين، ولكننا نحن وبدورنا الدنيوي نشد على أياديكم ونقدر لكم إخلاصكم وتفانيكم.

مع بالغ تقديري وتحياتي
د. رائد زيدان
رئيس لجنة أولياء الامور