الرئيسيةاخبار كفرمنداانقلاب شاحنة خلاطة باطون في كفرمندا والمواطنون يتهمون المجلس المحلي بالاهمال !!

انقلاب شاحنة خلاطة باطون في كفرمندا والمواطنون يتهمون المجلس المحلي بالاهمال !!

تسببت قناة لتصريف مياه الأمطار في احد شوارع قرية كفرمندا الى انقلاب شاحنة خلاط باطون (ميكسر)، مما ادى الى اصابة سائقها بجراح متفاوتة نقل على اثرها الى المستشفى لتلقي العلاج، عبر طاقم عيادة الاخلاص الطبي المحلي، الذي هرع الى مكان الحادث وقدم الاسعافات الاولية له.

وذكر شهود عيان ان السبب وراء انقلاب خلاط الباطون هو انهيار ترابي تحت عجلات الخلاط من الجهة اليمنى، الامر الذي ادى الى اخلال في توازن الشاحنة وانقلابها.

اصابع الاتهام تتجه صوب قسم الهندسة، واتهامات بالتقصير !
وحمل المواطنون في المكان المسؤولية لقسم الهندسة في المجلس المحلي, متهمين اياه بالاهمال، قائلين:"بلطف من الله لم تحدث كارثة". فيما عبّروا عن استنكارهم وامتعاضهم من عدم التفات المجلس المحلي لتوجهاتهم مؤكدين، انهم توجهوا عدة مرات الى المجلس المحلي مطالبين باتمام العمل في احدى قنوات المياه التي تمر في الحي الجديد ولكن لا حياة لمن تنادي, فقد باشر المجلس المحلي قبل فترة بانشاء قناة لتصريف مياه الشتاء ولكن العمل توقف منذ فترة وبقيت القناه مكشوفة تعرض حياة اهالي قرية كفرمندا للخطر.

مواطنون: دليلنا على اهمال المجلس المحلي
واضافوا ان الحادث اليوم هو دليل على اهمال المجلس المحلي وعدم اكتراثه لمطالب اهالي قرية كفرمندا فهذه المنطقة ستتحول الى منطقة صناعية حيوية في الاشهر القادمة في ظل عدم وجود منطقة صناعية في القرية وطالبنا ادارة المجلس في التسريع في تهيئتها والشوارع ولكن للاسف الشديد دون جدوى.

رفع الشاحنة استغرق اكثر من ثلاث ساعات
هذا وقد عملت رافعة وعدد من الشبان على مدار اكثر من ثلاث ساعات على اخراج الباطون من الخلاط ومن ثم رفع الخلاط من قناة تصريف المياه بواسطة رافعه كبيرة وجرافة.

تعقيب المجلس المحلي
وكان رد السيد علي نايف زيدان الناطق بلسان المجلس المحلي على هذا الموضوع وقال :" ان ما نقوم به من مشاريع عمرانية ومشاريع تطويرية انما يعود بالفائدة الجمة على جميع المواطنين دون تفرقة ، وفي المكان المذكور يقوم المجلس المحلي بالعمل على تنفيذ مشروع لتصريف المياه بقيمة 700 الف شاقل والمشروع قيد الانشاء ، ومخصص من اجل راحة الجمهور الواسع في البلدة ، ولم ننتهي بعد من المشروع ، وتم فتح مجرى بعرض عشرة أمتار ، ونحن نستهجن تلك الاتهامات كون ان سيارة خلاط الباطون قد دخل منطقة ما زالت قيد الانشاء وكان ممنوع عليه دخولها ، كما وان دخول الشاحنة في ساعات الليل شكل خطر على نفسه وعلى سلامة الجمهور وكان الأولى الإنتباه أكثر كونه اقترب كثيراً من التراب الجانبي للقناة وهو امر تسبب بانقلاب الخلاط، ونأمل أن تكون الأضرار طفيفة والمهم سلامة المواطن ونحذر الجمهور بعدم دخول منطقة تجري فيها اعمال ترميم او تطوير دون معرفة المسؤولين عن العمل.