الرئيسيةعالمياتاليونيسيف: 12.2 مليون سوري بحاجة لمساعدات انسانية

اليونيسيف: 12.2 مليون سوري بحاجة لمساعدات انسانية

كشف التقرير الشهري لمنظمة اليونيسيف عن احصائيات صادمة حول الوضع الانساني للمتضررين من السوريين وأوضاعهم المعيشية في الداخل السوري والبلدان المجاورة.

وبحسب التقرير الصادر عن شهر فبراير/شباط فإن المساعدات الانسانية اللازمة تضاعفت 12 مرة منذ بداية الأزمة السورية، ووصل عدد السوريين الذين هم بحاجة لمساعدة انسانية إلى 12.21 مليون سوري، أي ما يعادل نصف تعداد الشعب السوري تقريباً. ويقصد بالمساعدات الانسانية هنا مقومات الحياة الأساسية من غذاء وماء ودواء وملبس ومسكن وتعليم. ويضاف إلى هذه المأساة الإنسانية فجوة ضخمة في تمويل حملة المساعدات تصل إلى 84% من المجموع الكلي المطلوب.

ومن ضمن الـ12 مليون المذكورين في التقرير، هناك 5.6 مليون طفل بحاجة إلى مساعدة، و7.6 مليون نازح في الداخل السوري ممن اجبروا على ترك منازلهم ومناطق سكنهم حفاظاً على أرواحهم ولكنهم لم يخرجوا من سوريا. وكذلك يتضمن العدد 4.8 مليون ممن يتواجدون في مناطق يصعب وصول المساعدات إليها بسبب الصراعات المسلحة والحصار الذي تعاني منه بعض المناطق في سوريا. وبحسب التقرير فإن أكثر من 11 مليون سوري بحاجة ماسة إلى مصدر للمياه العذبة ونظام صرف صحي في مناطق سكنهم.

وسلط التقرير الضوء على حالة الحصار التي تعاني منها مناطق في مدينة ديرالزور واقعة تحت سيطرة النظام السوري، حيث منعت الجماعات المسلحة الحركة التجارية من وإلى تلك المناطق، كما منعت من وصول المساعدات الإنسانية ما أدى إلى إلى نقص حاد في المواد الغذائية وارتفاع في أسعار السلع الأساسية في المدينة. وأدى غياب أنظمة تنقية مياه الشرب إلى حالات تلوث سببت تزايداً ملحوظاً في الأمراض وبخاصة الجلدية منها. وقد تكرر سيناريو الحصار على مناطق عدة من سوريا تبادلت فيها قوات النظام السوري والجماعات المسلحة الأدوار سواء في ضواحي العاصمة أو أحياء حمص وحلب ومناطق أخرى، والضحية الأساسية تبقى من المدنيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.