الرئيسيةأخبار محليةتأجيل النظر في قضية الشيخ رائد صلاح إلى الإثنين القادم

تأجيل النظر في قضية الشيخ رائد صلاح إلى الإثنين القادم

* مسؤول كبير في الداخلية نصح الوزارة بعدم منع الشيخ من دخول بريطانيا لضعف موقفها القانوني * محامو الشيخ يثبتون للمحكمة أن المصدر الوحيد للمستندات ضد الشيخ من مؤسسة صهيونية

أجلت المحكمة العليا البريطانية في "برمنغهام" اليوم الثلاثاء النظر في قضية الشيخ رائد صلاح إلى يوم الإثنين القادم لاستكمال سماع الشهود وتقديم التلخيصات.

وكانت المحكمة قد عقدت اليوم وأمس جلستين مطولتين استمعت فيهما إلى شهادة الشيخ رائد صلاح نفسه وإلى شهادة خبيرين من الباحثين الكبار المعروفين، كشاهدين من طرف الشيخ.

كما استمعت المحكمة إلى شهادات أخرى، بما فيها الشاهد المركزي من النيابة البريطانية، حيث ناقش محامو الشيخ وممثلو النيابة البريطانية الشهود على التوالي.

وقد شهدت المحكمة أمس تطورا دراماتيكيا عندما اعترف الشاهد المركزي بأنّ موظفا كبيرا في الداخلية البريطانية كان قد نصح الوزارة بعدم منع الشيخ رائد من دخول البلاد، لأن موقف الوزارة سيكون ضعيفا، ولكن الشاهد قال إن الوزارة رفضت نصيحة الموظف.

وكان محامو الشيخ قد أثبتوا للمحكمة أن المصدر الوحيد للمستندات التي قُدمت ضد الشيخ هو مؤسسة "حماية المجتمع اليهودي في بريطانيا" (سي. إس. تي).

وكانت النقطة الأساسية في شهادة الشيخ رائد والأسئلة الموجهة إليه من النيابة قد دارت حول المسجد الأقصى المبارك والهيكل المزعوم، حيث شرح الشيخ مكانة الأقصى لدى المسلمين، وأن ما يدور في الأقصى هي حرب معلنة علينا، ولسنا نحن الذين أعلنّا الحرب.