الرئيسيةرياضةالبارسا يحتفل بعودة أبيدال بخماسية “سهلة” ضد مايوركا

البارسا يحتفل بعودة أبيدال بخماسية “سهلة” ضد مايوركا

سحق برشلونة نظيره ريال مايوركا بخمسة أهداف نظيفة في المباراة التي أجريت لحساب الجولة 30 من الدوري الاسباني على ملعب الكامب نو، ليواصل البلاوجرانا الاقتراب من حسم لقب الدوري الاسباني ويقبع ريال مايوركا في مؤخرة الترتيب.

ورغم افتقاد الفريق الكتلوني لثلة من نجومه الكبار كألكسيس سانشيز، تشافي، فيا، ألبا، بيدرو، بوسكيتس، ماسكيرانو وبويول إلا أنه قدم لقاءً كبيراً جدًا بفضل تألق نجميه فابريجاس وألكسيس.

وعرفت بداية المباراة تكافؤًا نسبيًا بين الطرفين، حيث سيطر البلاوجرانا على الكرة كعادته، فيما خلق مايوركا خطورة كبيرة من هجماته المرتدة التي قادها نسوي، دوس سانتوس وتومير حميد، إلا أن تدخلات جيرارد بيكيه وخوسيه مانويل بينتو أحبطا جل مناورات الفريق الإيبيري. أما الفريق الكتلوني، فقد تمكن من خلق أول هجمة سامحة للتسجيل في الدقيقة الرابعة عن طريق كريستيان تيو الذي انطلق وحيدًا في الرواق الأيسر، ثم سدد كرة عرضية مرت بجانب القائم الأيسر لدودو أواتي.

وانتظر متزعم الدوري الدقيقة العشرين من أجل افتتاح التسجيل من هجمة منسقة رائعة بدأها إنييستا من وسط الميدان، هذا الأخير مرر الكرة إلى فابريجاس الذي لعب كرة ثنائية مع ألكسيس سانشيز انتهت بانفراد للاعب أرسنال السابق الذي وضع الكرة على يسار أواتي معطيًا التقدم للبلاوجرانا. ولم ينتظر رجال تيتو فيلانوفا كثيرًا من أجل إضافة الهدف الثاني عن طريق التشيلي "ألكسيس سانشيز" الذي عاد لهز الشباك مجددًا مستغلًا تسديدة من فابريجاس ارتدت من أواتي ليضعها التشيلي باقتدار في المرمى مضاعفًا تقدم فريقه.

رد مايوركا كان محتشمًا، واقتصر على بعض التسديدات من خارج منطقة الجزاء فيما واصل البلاوجرانا اكتساحه للميدان طولًا وعرضًا فكاد يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 28 حين انطلق من الرواق الأيسر، تلاعب بدفاعات مايوركا ثم سدد كرة صدها أواتي. وحاول الزوار تقليص الفارق بعد ذلك، بتسديدة أخرى من تومير حميد في الدقيقة 35 مرت محاذية ببضع سنتمترات للقائم الأيمن لبينتو.

وعاد الثنائي الفتاك"فابريحاس-ألكسيس" ليشتغل من جديد فما كان على دفاع مايوركا سوى الاستسلام لقدره، حيث عاد فابريجاس ليسجل هدفًا آخرًا في الدقيقة 37 من عملية ثنائية بينه وبين التشيلي ألكيسيس الذي أمده بتمريرة حاسمة أخرى أنهاها في المرمى بطريقة لم تترك مجالًا لأواتي. دقيقة واحدة بعد ذلك، رد فابريجاس الهدية للمدلل ألكيسيس بتمريرة غاية في الروعة استغلها لاعب أودنيزي السابق من أجل إضافة الهدف الرابع، حيث لم يتوان في دك شباك أواتي بكرة قوية أعطت تقدمًا رباعيًا للكتلان.

وكاد دانييل ألفيش يختتم الشوط الأول بهدف رائع من كرة ثابتة نفذها فوق الجدار البشري، لكنها انحرفت عن القائم الأيمن بقليل لينتهي الشوط الأول بتقدم متزعم الليجا برباعية نظيفة.
 
ولم يمهل البلاوجرانا ضيوفهم أكثر من دقيقة واحدة في الشوط الثاني قبل إضافة الهدف الثاني عن طريق نجم الشوط الأول والمباراة سيسك فابريجاس الذي استغل هذه المرة تمريرة ذكية من إنييستا، فتلاعب بمدافع مايوركا كفين ثم وضع الكرة في المرمى بكل سهولة لتصبح النتيجة خمس أهداف نظيفة لصالح الكتلان. رد مايوركا جاء سريعًا لكن دون أن يكلل بالنجاح، حيث انطلق المكسيكي دوس سانتوس يمينًا وأطلق تسديدة انحرفت عن اتجاه المرمى بقليل.
 
وكاد البلاوجرانا يضيف الهدف السادس في الدقيقة 62 عن طريق بيكيه الذي حول عرضية من تيُّو في الجهة اليسرى لاتجاه المرمى برأسه، إلا أن كرته علت المرمى بقليل لتبقى النتيجة على حالها. وعرف اللقاء في الدقيقة 68 عودة الفرنسي إيريك أبيدال للميادين بعد غياب دام لأكثر من سنة بسبب قيامه بعملية زرع كبد، فتلقى استقبالًا كبيرًا جدًا من طرف جمهور الكامب نو الذي دعمه طوال فترة غيابه.

وعرفت نهاية المباراة بعض التحركات من مايوركا الذي كان قريبًا من تسجيل هدف حفظ ماء الوجه، إلا أنه لم ينجح في ذلك لينتهي اللقاء بفوز برشلونة بخماسية نظيفة
 
وجاء هذا الفوز ليرفع رصيد البلاوجرانا ل78 نقطة في المركز الأول، فيما تراجع ريال مايوركا إلى المركز الأخير برصيد 24 نقطة بعد فوز ديبورتيفو لاكورونيا في لقائه أمام ريال سرقسطة.